في عصرنا الحالي يفكر العديد من الطلاب وأولياء أمورهم في الدراسة بالخارج، لإدراكهم أهمية تلك الخطوة في تحقيق أحلامهم وطموحاتهم في حياة عملية ومستقبل أفضل..حيث يتوفر للطالب التعليم الجيد والتأهيل المهني الممتاز، بالإضافة إلى التعرف على ثقافات ولغات جديدة تساهم في سعة أفقه المعرفي والثقافي وتنمي شخصيته ومهاراته الاجتماعية.

تعد تركيا من أفضل الدول للدراسة بها، حيث توفر لك كافة فوائد الدراسة في الخارج التي ذكرناها وأكثر. من خلال المقال سنجيب عن كافة تساؤلاتك حول الدراسة في تركيا.

إجابات جميع أسئلتك حول الدراسة في تركيا

– لماذا تختار الدراسة في تركيا؟

لتضمن الحصول على تعليم عالمي الجودة بتكلفة دراسة ومعيشة مناسبة، كما توفر لك الجامعات التركية تدريب عملي قوي يؤهلك لوظيفة أحلامك.

تمتلك تركيا طبيعة ساحرة ومعالم سياحية تعود لحضارات مختلفة وأماكن ترفيهية حديثة.. فستتكون لديك ذكريات جميلة في هذا البلد مع أصدقائك الجدد متعددي الثقافات.

مع العلم أن الدراسة في تركيا تناسب الطلاب العرب بشكل كبير لكونها بلد إسلامي قريب في ثقافته من الثقافات العربية والشرقية.. فتركيا بحكم موقعها تعتبر حلقة وصل بين الشرق والغرب.

– ما الذي يميز الجامعات التركية؟

تعتبر الجامعات التركية من أفضل الجامعات على مستوى العالم حيث يتخرج منها كل عام آلاف الطلاب المؤهلين لتحديات سوق العمل الحديث.

تمتلك الجامعات التركية _وخاصةً الجامعات الخاصة_ أحرم جامعية تكنولوجية حديثة، تضم معامل وورش عمل ومختبرات ومراكز بحثية مجهزة بأحدث وسائل وتكنولوجيا التعليم، كما تستمر الجامعات في تطوير مناهج وأساليب التعليم لديها لتتماشى مع أحدث التطورات العالمية في التعليم العالي.

تحرص الجامعات التركية على ضم أعضاء هيئة تدريس من الأساتذة المتخصصين ذوي الكفاءة العلمية والخبرة العملية.

كذلك تشجع الجامعات التركية الطلاب والأكاديميين على البحث العلمي والإبداع واكتشاف المعرفة وتحويلها إلى تكنولوجيا تخدم الإنسانية.

تعقد أغلب الجامعات التركية اتفاقيات عالمية للتبادل الطلابي، حيث تستطيع دراسة فصل دراسي في أي جامعة عالمية مشتركة في الاتفاقية. كما تهتم بالشراكات مع المؤسسات والشركات لتدريب الطلاب عملياً على أرض الواقع.

– ماذا عن التجهيزات الأكاديمية داخل الجامعة؟

تمتلك أغلب الجامعات التركية بنية تحتية أكاديمية توفر كل احتياجات الطلاب؛ فبالإضافة إلى قاعات المحاضرات والمعامل والمختبرات وورش العمل، تتوفر معارض فنية واستديوهات ومطاعم وكافيتريات وملاعب رياضية وصالات لياقة بدنية وحمامات سباحة ومسرح وسينما .. وأيضاً تتوفر أنماط متعددة من السكن الطلابي الآمن والمريح.

وتهتم الجامعات كثيراً بخدمات الرعاية الصحية لطلابها، وتتوفر مراكز للاستشارات النفسية، وكذلك توجد مراكز لدعم الطلاب والخريجين مهنياً.

– ما الأنشطة المتاحة داخل الجامعات التركية؟

تستطيع تنمية مهاراتك الشخصية وممارسة هوايتك المفضلة داخل جامعتك، حيث تتواجد كافة الأنشطة الثقافية والاجتماعية والفنية والرياضية.

تقيم النوادي الطلابية فعاليات متنوعة يمكنك المشاركة بها على مدار العام الدراسي؛ كالندوات والحفلات والرحلات والسفاري والمعارض والمسابقات.

– ما أهم التخصصات المتاحة في جامعات تركيا؟

جميع التخصصات متاحة للتسجيل في الجامعات التركية، لمراحل البكالوريوس والماجستير والدكتوراه والدبلومات..

من هذه التخصصات: التخصصات الطبية والعلوم الصحية، الهندسة والعمارة، التخصصات الإدارية والاقتصادية، العلوم الاجتماعية، الفنون والتصميم..

– ما لغة الدراسة الجامعية في تركيا؟

الدراسة في الجامعات التركية الخاصة تكون باللغة الإنجليزية أو التركية.. حسب التخصص وحسب الجامعة، ويمكنك تعلم اللغة الإنجليزية وكذلك التركية من خلال دراسة عام تحضيري في جامعتك قبل دراسة تخصصك.

– ماذا عن شروط التقديم في الجامعات التركية؟

لا تشترط الجامعات التركية شروطاً صعبة للتقديم بها

بأقل المعدلات في الثانوية العامة (البكالوريا) تستطيع الدراسة في أفضل الجامعات التركية، كما لا يشترط حصولك على شهادات في اللغة حيث تستطيع دراسة عام تحضيري لاتقان اللغة.

– هل الدراسة في تركيا مكلفة؟

تعتبر تكاليف الدراسة والمعيشة في تركيا منخفضة مقارنة بنفس جودة التعليم في أوروبا وأمريكا مثلاً

وتتراوح تكاليف معيشة الطالب في تركيا بين 250$ إلى 500$ شهرياً بحسب مستوى المعيشة الذي يعتاده الطالب.

– كيف يمكنني قضاء وقت ممتع في تركيا؟

تعرف على ثقافات متنوعة واثري خبراتك الحياتية واقض وقت ممتع خلال دراستك في تركيا

فتركيا تتمتع بطبيعة خلابة وجو معتدل في الغالب، كما تمتلئ بالمناطق السياحية والمدن التاريخية والمتنزهات والشواطيء المميزة والمتاحف والمساجد والقصور العثمانية والآثار البيزنطية وغيرها..

 ولأنك تستحق الأفضل.. ندعوك للتعرف على أفضل الجامعات التركية والتسجيل من خلال مجموعة اوكي تمام الوكيل المعتمد للجامعات والمستشار التعليمي ذو الخبرة الأكبر في تيسير الدراسة في الخارج على الطلاب.