إذا كنت تبحث عن الدراسة في الخارج فلابد أن تتعرف على ما هو اختبار SAT، يأتي اسم الاختبار اختصارًا لمسماه الأصلي Scholastic Assessment Test، ويُعد الهدف منه هو قياس مدى جاهزية طلاب الثانوية العامة للمرحلة الجامعية، على أن يتم المفاضلة بينهم اعتمادًا على الاختبار وبعض التفاصيل الأخرى التي سنتحدث عنها في هذا المقال.

الجامعات التي تتطلب اختبار SAT

تشترط بعض الجامعات إجراء امتحان SAT، فتتطلب الدراسة في إحدى الجامعات التركية إجراء هذا الاختبار، كما قد تحتاجه كذلك للدراسة في بعض الجامعات العربية مثل: مصر والسعودية والأردن.

ما الذي يتضمنه اختبار SAT؟

يحتوي امتحان SAT على قسمين هما: الرياضيات وقسم القراءة والكتابة، في الجدول التالي التفاصيل الخاصة بكل قسم.

قسم الرياضيات
يحتوي على 58 سؤالًا من نوع الاختيار من المتعدد، ويسمح باستخدام الآلة الحاسبة في 38 سؤالًا منهم
قسم القراءة والكتابة
:ينقسم إلى جزئين كما هو موضح أدناه
القراءة والنحو يتضمن 52 سؤالًا من نوع الاختيار من المتعدد، ويتطلب قراءة فقرات أو جمل في المجالين العلمي والأدبي
الكتابة واللغة يتضمن 44 سؤالًا من نوع الاختيار من المتعدد، في كل من القواعد والمعاني ومهارات التحرير

نتائج اختبار SAT وكيف تتعامل الجامعات معها

تتراوح العلامات في كل قسم ما بين 200 إلى 800 درجة بحيث يكون إجمالي نتيجة الاختبار 1600 بحد أقصى، مع العلم أنه في حال تقديم الطالب الجزء المقالي من امتحان السات سوف يحصل على نتيجته بشكل منفصل.

ما هي مواعيد اختبار SAT؟

السؤال الأهم هنا هو متى يعقد امتحان SAT لبدء الاستعداد له. في الواقع؛ ليس هناك موعد ثابت في جميع الدول، حيث تختلف مواعيد عقده من دولة لأخرى، ففي أمريكا تعقد اختبارات السات في أشهر أغسطس وأكتوبر ونوفمبر وديسمبر ومارس ومايو ويونيو.

بينما في الولايات المتحدة يتقدم إليه طلاب الثانوية العامة في ربيع السنة الأولى أو خريف السنة النهائية، وتتفق مواعيد الاختبار في الدول الأخرى نسبيًا مع مواعيده في الولايات المتحدة، لكنها في المجمل تختلف باختلاف كل دولة.

الساعات المقررة لعقد اختبار SAT

المدة المحددة للاختبار هي 3 ساعات، ويتم إضافة 50 دقيقة إضافية في حال الإجابة عن السؤال المقالي، لتصبح مدة امتحان السات 3 ساعات و50 دقيقة إجمالًا.

نصائح للاستعداد لاختبار SAT

التحضير المسبق للاختبارات دائمًا ما يأتي بالنتائج المطلوبة، لذا ننصح بالاستعداد الجيد قبل التقديم لامتحان SAT من خلال التمرين على نماذج أقسام الاختبار المتنوعة، على أن تتفرغ خلال إجراء الاختبار لمتابعة المدة التي تستغرقها فيه، وذلك في محاولة لضبط سرعة إجابتك خلال الاختبار الفعلي.

كذلك فإن التدريب الجديد على كل قسم يساعد في تطوير مهاراتك، فعلى سبيل المثال؛ مراجعة القوانين الرياضية ستوفر عليك الوقت خلال إجراء الاختبار الفعلي، وعلى الرغم من إن الصفحة الأولى في الاختبار تضمن مجموعة من أهم القوانين الرياضية إلا أن الاعتماد بشكل أساسي عليها من الممكن أن يسهم في إضاعة الوقت.

وعلى الجانب الآخر في قسم القراءة، فإن التدريب على قراءة النصوص المختلفة قبل إجراء امتحان السات من شأنه تيسير قراءة النصوص في الاختبار الفعلي، وكذلك في إن التدريب على اختبارات الـ SAT المتعددة ستثري حصيلتك من المفردات والمصطلحات الجديدة.