الترجمة هي وسيلة فعالة لنقل المعارف والمعلومات بدقة بين مختلف شعوب العالم. كلما زاد الانفتاح بين الدول والتوسع في التعاقدات التجارية والاتفاقيات الاقتصادية والدبلوماسية، زادت الحاجة إلى مترجمين من أصحاب الكفاءات العالية. لذلك فإن تخصص الترجمة له أهمية كبيرة ولا غنى عنه في كافة المجالات، خاصةً في الشركات والمؤسسات الدولية الكبرى. يسعى الكثير من خريجي التخصصات المختلفة للعمل في مجال الترجمة لكنهم يستغرقون سنوات عديدة لإتقانها. هذا ما يؤكد على أهمية دراسة الترجمة والتعلم بطرق منهجية سليمة. لذا، يتناول هذا المقال أهم المعلومات عن الترجمة وبالأخص تكلفة دراسة الترجمة (Translation) في تركيا.

ما أهمية دراسة الترجمة في تركيا؟

تركيا من أكثر الدول التي تضم جنسيات متعددة وتفتح أبوابها أمام الجميع، سواءً بغرض الدراسة، العمل، أو السياحة. حيث ترحب الجامعات في تركيا بالأساتذة الأكاديميين من ذوي الجنسيات والخبرات المتنوعة. كما تتميز برامج الترجمة في الجامعات التركية، بالتركيز على الشقين النظري والتطبيقي بالإضافة لتنوع البرامج المتاحة. فمن الممكن دراسة الترجمة الإنجليزية أو الصينية أو الروسية أو التركية وإتقانهم بشكل احترافي. ومن الجدير بالذكر أن الجامعات التركية تحرص على مساعدة الطلاب للحصول على فرص تدريب عملي في كبرى الشركات والمؤسسات الدولية.

تكلفة دراسة الترجمة في تركيا

تختلف تكلفة دراسة الترجمة في تركيا من جامعة لأخرى. حيث تبدأ المصروفات الدراسية لبكالوريوس الترجمة في الجامعات التركية من 2450$ فقط سنويًا. المصروفات الدراسية المعقولة من بين مميزات عديدة في الجامعات التركية. حيث تشتهر تلك الجامعات بسهولة القبول مما يؤدي لاستقبال الكثير من الطلاب العرب والدوليين كل عام.

للتعرف على المصروفات الدراسية لتخصص الترجمة أو أي تخصص دراسي ترغب به في الجامعات الخاصة التركية اضغط هنا.

مجالات العمل

مجالات العمل كثيرة أمام المترجمين، لذا في بعض الأحيان يعمل المترجم بدوام جزئي في أكثر من جهة. ويمكن للمترجم، أن يعمل بالترجمة العامة، وبإمكانه أيضًا التخصص في نوع واحد مثل الترجمة الطبية، القانونية، وغيرها من المجالات الأخرى. فلا غنى عن المترجمين في كافة المجالات مهما تطورت برامج الترجمة. حيث أن المهارة البشرية وفهم المعنى في السياق يفوق قدرة البرنامج الإلكتروني. لذلك فإن برامج الترجمة ما هي إلا مجرد وسائل مساعدة للمترجم.

من أهم فرص العمل لخريجي الترجمة

  • مكاتب الترجمة
  • الهيئات الحكومية والوزارات
  • السفارات
  • شركات السياحة
  • الترجمة الصحفية في وكالات الأنباء العالمية والمحلية
  • المنظمات الدولية مثل الأمم المتحدة

يختار آلاف من الطلاب العرب، تركيا كوجهة دراسية نظرًا لسهولة القبول بالجامعات، المصروفات الدراسية وتكلفة المعيشة المناسبة. بالإضافة للجودة التعليمية العالية وفقًا للمعايير الأوروبية. تعد اوكي تمام وكيل معتمد لأكثر من 40 جامعة تركية قوية ويقوم فريق من المستشارين التعليميين بتسجيل الطلاب مجانًا. متاح أمامك عدد من برامج الترجمة بلغات مختلفة في جامعات عديدة، يمكنك اختيار الدراسة في الجامعة الأنسب لك الآن.